Skip to main content

شبهات شيطانية حول العهد الجديد

شبهات شيطانية حول إنجيل يوحنا - قال المعترض الغير مؤمن: جاء في يوحنا 15: 15

الصفحة 17 من 19: قال المعترض الغير مؤمن: جاء في يوحنا 15: 15

قال المعترض الغير مؤمن: جاء في يوحنا 15: 15 قول المسيح لتلاميذه: أعلمتكم بكل ما سمعته من أبي . ولكن المسيح يقول لهم في 16: 12 إن لي أموراً كثيرة أيضاً لأقول لكم، ولكن لا تستطيعون أن تحتملوا الآن .

وللرد نقول بنعمة الله : المقصود بيوحنا 15: 15 هو: كل ما سمعته من أبي ويجب أن يُقال لكم الآن، قد أعلمتكم به. لقد قدَّمت لكم رسالته كاملة . والمقصود بيوحنا 16: 12 هو: هناك أمور كثيرة سأعلّمها لكم بعد قيامتي، وسيعلّمها لكم الروح القدس .(قارن لوقا 24: 27 وأعمال 1: 8)

قال المعترض الغير مؤمن: قال المسيح (له المجد) في يوحنا 15: 26 إن الروح القدس ينبثق من الآب. وهذا يعني أن الآب كان موجوداً قبل الروح القدس، وهذا يناقض القول إن الروح القدس هو الأقنوم الثالث في اللاهوت، كما يناقض القول إنه واحد مع الآب في الأزلية .

وللرد نقول بنعمة الله : ليس الروح القدس منبثقاً من الآب بمعنى أنه منفصل منه أو صادر عنه، لأن الآية الخاصة بانبثاق الروح القدس تقول: روح الحق الذي من عند الآب ينبثق . وشتان بين الانبثاق من الآب والانبثاق من عند الآب. فالروح القدس موجود مع الآب. ثم انبثق أو خرج (أو بالأحرى ظهر) من عنده من تلقاء ذاته.

ولا يُقصد بالعبارة من عند هنا مكان ما، لأن اللاهوت منزه عن المكان والزمان، بل يُقصد بها التعبير باللغة التي نفهمها، على أن الروح القدس أقنوم خاص، وأنه كان مع الآب قبل حلوله على المؤمنين. ولذلك نرى أن العبارة من عند هذه، هي بعينها التي استُعملت في موضع آخر للدلالة على وجود أقنوم الابن مع الآب قبل ظهوره في العالم، فقد قال له المجد: خرجت (أو ظهرت) من عند الآب (يوحنا 16: 28 و17: 8).

كما نلاحظ أن الفعل ينبثق، مبني للمعلوم وليس للمجهول، وهذا دليل آخر على أن الآب لم يخرج الروح القدس من ذاته، بل أن الروح القدس هو الذي خرج أو ظهر من تلقاء ذاته، الأمر الذي يدل على أنه لم يكن جزءاً من الآب، وأخرجه الآب من ذاته، بل أنه كان معه أزلاً.

فإذا رجعنا إلى اللغة الإنجليزية مثلاً، وجدنا أنها لا تعبّر عن من عند في هذه الآية ب_ مثلاً، التي تدل على الانتقال من الداخل إلى الخارج، بل يعبر عنها ب_ ، أي من عند . وهذا دليل على أن الروح القدس ليس منبثقاً من الآب بمعنى أنه خارج من ذاته، بل بمعنى أنه خارج (أو ظاهر) من عنده، الأمر الذي يدل على أنه كان بأقنوميته معه، قبل حلوله على المؤمنين.

اعتراض على يوحنا 16: 28

انظر تعليقنا على يوحنا 5: 37

اعتراض على يوحنا 16: 33
الصفحة
  • عدد الزيارات: 31131

راديو نور المغرب

تابعوا وشاركوا في برنامج مسيحي حواري مباشرة على الهواء من راديو نور المغرب، تواصلوا معنا عبر الواتساب أو اتصلوا بالرقم: +212626935457

شهادات صوتية

تعالوا معنا لنستمع إلى شهادات واختبارات لأشخاص آمنوا بالسيد المسيح من كافة أنحاء العالم العربي، وكيف تغيرت حياتهم عندما تقابلوا مع المسيح.

إستمع واقرأ الإنجيل

أستمع واقرأ الإنجيل مباشرة عبر موقعنا لأن كلمة الله حية وفعالة وأمضى من كل سيف ذي حدين وخارقة إلى مفرق النفس والروح ومميزة أفكار القلب ونياته.

شهادات بالفيديو

تعالوا معا نشاهد هنا قصص واقعية لأشخاص إنقلبت حياتهم رأسا على عقب وعبروا من الظلمة إلى النور بعدما تعرفوا على السيد المسيح مخلص العالم.