مباحث المجتهدين

المبحث الرابع

الصفحة 1 من 6

تمهيد

صرّحت الشريعة الإسلامية وكذلك الشريعة المدنية أن عقاب الخطيئة أو الجرم يكون عظيماً أو زهيداً بالنسبة إلى الشخص الذي نخطئ إليه. فإذا شتم التلميذ رفيقه في المدرسة يُعاقب عقاباً جزئياً ،وإذا شتم مدرّسه يُطرد من المدرسة. وإذا شتم الرجل صاحبه يُحسب ذنبه مخالفة في عرف المشترعين ،وإذا شتم الرجل الحاكم فله قصاص أعظم ،ولكنه إذا شتم الملك فلا بد من أن له عقاباً أعظم مما سبق. أما إذا أخطأ إلى الله غير المتناهي في العظمة والقداسة فماذا يكون عقابه؟ لا شك أنه يكون عذاباً أليماً غير متناه أبدياً.

ولما كان الله عادلاً فهو لا يترك مثقال ذرة ،لذلك وجب علينا أن نسلم أن كل الخاطئين إلى الله إِذِ الجَمِيعُ أَخْطَأُوا وَأَعْوَزَهُمْ مَجْدُ اللّهِ - رومية 3 :23 - لا بد أن يقيموا في النار مخلدين عقاباً لهم. فإذا تم هذا فأين رحمة الله؟ وإذا رحم الله هؤلاء الخطاة وغفر لهم ولم يعذبهم ،فأين عدله ،لذلك دبر هو وسيلة للتوفيق بين عدله ورحمته.

غرض الله من الصلب
الصفحة
  • عدد الزيارات: 31409

الإنجيل المقدس مجانا

إحصل على نسختك المجانية من الإنجيل المقدس يصل إلى عنوانك البريدي أو بواسطة صديق.

شاهد فيلم المسيح

شاهد فيلم المسيح بلهجتك الخاصة متوفر بعدة لهجات من مختلف الدول العربية مثل اللهجة الجزائرية والتونسية والمصرية وغيرها.

إتصل بنا عبر سكايب

إلى زوارنا في البلاد العربية بامكانكم الإتصال بأحد مرشدينا مباشرة من الساعة التاسعة صباحا حتى الثالثة مساء بتوقيت مصر.

شاهد قصص الأنبياء

سلسلة قصص درامية باللغة العربية عن أنبياء الله في العهد القديم تبدأ من قصة آدم وحواء حتى قصة الملك داود.
جميع الحقوق محفوظة لموقع النور ©