شبهات شيطانية حول العهد الجديد

شبهات شيطانية على سلسلة نسب المسيح - قال المعترض الغير مؤمن: الزمان من يهوذا إلى سلمون

الصفحة 3 من 5: قال المعترض الغير مؤمن: الزمان من يهوذا إلى سلمون

قال المعترض الغير مؤمن: الزمان من يهوذا إلى سلمون قريب من 300 سنة، ومن سلمون إلى داود 400 سنة. وكتب متى في زمان الأول سبعة أجيال، وفي الزمان الثاني خمسة أجيال. وهذا غلط بداهة، لأن أعمار الذين كانوا في الزمان الأول كانت أطول من أعمار الذين كانوا في الزمان الثاني .

وللرد نقول بنعمة الله : تواريخ الدول والأمم تكذِّب دعوى المعترض، فمدة الخلفاء أبي بكر وعمر وعثمان وعلي هي 29 سنة. ولكن عدد رجال دولة بني أميّة 14 ، أولهم معاوية وآخرهم مروان، ومدتهم 89 سنة، وهي ألف شهر تقريباً، وهي أكثر من مدة الخلفاء الراشدين. فكان يلزم حسب القاعدة التي قرّرها أن يكون المتأخّرون أقصر أعماراً وتعميراً في الأرض، لا العكس. والدولة الفاطمية عمرت في الأرض أكثر من الدولة الأموية وغيرها، فكانت مدة حكمها 205 سنة وعدد خلفائها 14 ، فكانت مدتهم ضعف مدة الدولة الأموية تقريباً، مع أن هذه الدولة حديثة عهد بالنسبة إلى الخلفاء الراشدين وبالنسبة إلى الدولة الأموية.

فالمعترض وضع قانوناً مخالفاً للحقيقة والواقع، وعليه أن يعرف أن أعمار الناس بعد الطوفان هي مثل أعمارهم الآن، بل ربما كانت أعمارهم الآن أطول بالنسبة إلى تقدم العلوم الطبية.

قال المعترض الغير مؤمن: الأجيال في القسم الثاني من الأقسام الثلاثة التي ذكرها متى هي 18 لا 14 ، كما يظهر من 1أخبار 3. وورد في متى 1: 8 أن يورام ولد عزيا، وفي هذا خطأين: الأول أنه يُعلم منه أن عزيا ابن يورام، وهو ليس كذلك لأنه ابن أخزيا بن يوآش بن أمصيا، والثلاثة كانوا من الملوك المشهورين وأحوالهم مذكورة في 2ملوك 8 و12 و14 ، 2أخبار 22 و24 و25 ، ولا سبب لإسقاط هذه الأجيال سوى الغلط .

وللرد نقول بنعمة الله : (1) حذف متى أسماء أخزيا ويوآش وأمصيا، لأن يورام خلف أخزيا من عائلة أخآب الوثنية. وكانت زوجة أخآب (إيزابل). فان حذف أسماء هؤلاء الثلاثة كان عقاباً لبيت يورام المذنب إلى الجيل الرابع، لأن الله قال: أفتقد ذنوب الآباء في الأبناء في الجيل الثالث والرابع من مبغضيّ . فحذف متى أسماء هؤلاء الثلاثة ملوك يدل أنه كان يكتب بإلهام الحكيم العليم.

(2) يجوز أن نقول إن البشير اختصر في الأنساب لتكون أعلق بالأذهان، وهي طريقة معهودة. واستشهد بعضهم على صحة ذلك بقصيدة سامرية حُذفت فيها جملة جدود. ولما سرد عزرا نسب نفسه ليبرهن على أنه من نسل هارون أسقط ستة أجيال (عزرا 7: 1-5 بالمقارنة بأخبار الأول 6: 3-15) فكانت غايته الاختصار وسرعة الوصول إلى المطلوب. والمسلمون يقولون إن محمد هو ابن هاشم، والحقيقة أنه ابن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم، وورد في الحديث أنه قال عن نفسه: أنا ابن الذبيحَيْن أي أنه ابن عبد الله وإسمعيل بن إبراهيم.

(3) يجوز أن نقول إنه لم يذكرهم لأن يوآش لم يُدفن في قبور الملوك (2أخبار 24: 25)، ومات الاثنان الآخران مقتولين. هذا مع ملاحظة خطية جدّهم يورام لأنه خلفهم من عائلة أخآب الوثنية.

فيتضح من كل ما تقدم أن الله لاحظ في حذف الملوك الثلاثة: قداسته وحكمته الفائقة. فعلينا أن نبحث في الأشياء التي نجهلها بالتواضع، مقرّين بضعفنا وجهلنا وعجزنا، لا أن نتكبر وندّعي الدعاوي الطويلة العريضة، ونكذّب الوحي الإلهي، ونسدّ آذاننا عن سماع الحق.

قال المعترض الغير مؤمن: ورد في متى 1: 12 أن زربابل
الصفحة
  • عدد الزيارات: 15015

راديو نور المغرب

تابعوا وشاركوا في برنامج مسيحي حواري مباشرة على الهواء من راديو نور المغرب، تواصلوا معنا عبر الواتساب أو اتصلوا بالرقم: +212626935457

شهادات صوتية

تعالوا معنا لنستمع إلى شهادات واختبارات لأشخاص آمنوا بالسيد المسيح من كافة أنحاء العالم العربي، وكيف تغيرت حياتهم عندما تقابلوا مع المسيح.

إستمع واقرأ الإنجيل

أستمع واقرأ الإنجيل مباشرة عبر موقعنا لأن كلمة الله حية وفعالة وأمضى من كل سيف ذي حدين وخارقة إلى مفرق النفس والروح ومميزة أفكار القلب ونياته.

شهادات بالفيديو

تعالوا معا نشاهد هنا قصص واقعية لأشخاص إنقلبت حياتهم رأسا على عقب وعبروا من الظلمة إلى النور بعدما تعرفوا على السيد المسيح مخلص العالم.
جميع الحقوق محفوظة لموقع النور ©