Demo

أسئلة بحاجة إلى جواب

أسـئـلة بحاجة إلى جواب - سورة آل عمران 50

23 – سورة آل عمران 50
ومصدقا لما بين يدي من التوراة ولأحل لكم بعض الذي حرم عليكم وجئتكم بآية من ربكم فاتقوا الله واطيعون .

السؤال : (المتكلم هنا هو المسيح حسب الأعداد السابقة) إذا كان المسيح مصدقا للتوراة التي بين يديه فكيف يقول المسلمون أنها محرفة. ؟ وحسب الكلام هنا, التوراة كانت صحيحة عندما جاء المسيح. فموسى كتبها قبله بألفي سنة وكانت منتشرة في كل العالم المعروف في ذلك الزمان فلا يمكن على الإطلاق تحريف كل النسخ المنتشرة، إذا مقولة التحريف باطلة بناء على جملة واحدة فقط في القرآن والمسلمون بذلك يناقضون كتابهم .
ثم يقول لأحل لكم بعض الذي حرم عليكم . ما هي هذه الأشياء التي حللها وكانت محرمة ؟ وكيف يميزالمؤمنون بين المحلل والمحرم ؟ إلا يتساءل المسلمون عنها كما نحن هنا ؟

24 – سورة آل عمران 55
إذ قال الله يا عيسى إني متوفيك ورافعك الي ومطهرك من الذين كفروا وجاعل الذين اتبعوك فوق الذين كفروا الى يوم القيامة

السؤال : حسب هذا الكلام المسيح مات لكن في سورة النساء 157 يقول ما قتلوه وما صلبوه , أيهما الصحيح ؟ ثم يقول أنه جعل الذين اتبعوا المسيح فوق الذين كفروا الى يوم القيامة . لماذا لم يؤمن به محمد ؟ لماذا لم يدعوا الناس الى الإيمان به وانتهى الأمر. لماذا لم يتبعه هو لكي يصبح فوق الذين كفروا ؟ ما هي الحاجة الى ديانة جديدة وتعليم جديد ؟ ألا تحتاج هذه الأسئلة الى جواب ؟

25 – سورة آل عمران 65 يا أهل الكتاب لم تحاجون في إبراهيم وما أنزلت التوراة والإنجيل إلا من بعده أفلا تعقلون

السؤال : ما هي المحاججة التي حصلت هنا ماذا قال أهل الكتاب عن ابراهيم حتى قال لهم أن التوراة والإنجيل نزلت بعده ؟ كيف يمكننا أن نحكم على صحة أو غلط كلامهم ؟ ثم يقول بالعدد 66 ما كان ابراهيم يهوديا ولا نصرانيا ولكن كان حنيفا مسلما . من أين أتى بها أن ابراهيم كان حنيفا ؟ فإذا تتبعنا قصة ابراهيم في التوراة لا نجد للحنفية وجود وهو لم يعرفها حتى . وهي أتت قبيل الدعوة الإسلامية نتيجة الإرتداد الروحي ثم أن ابراهيم لم يكن مسلما أيضا ¸ لأن التعاليم الإسلامية تناقض ما كتب موسى عن ابراهيم في التوراة أي بهذا الإيمان سيناقض نفسه . نتساءل أليس من أجل هذا الكلام كان اليهود والنصارى يحاججونه ؟

26 – سورة آل عمران 81
وإذ أخذ الله ميثاق النبيين لما أتيتكم من كتاب وحكمة ثم جاءكم رسول مصدق لما معكم لتؤمنن به ولتنصرنه ..

السؤال : إذا كان رسول مصدق لما معهم من الكتاب لماذا تعليمه يخالف الكتاب ؟

27 – سورة آل عمران 84
قل آمنا بالله وما أنزل علينا وما أنزل على إبراهيم وإسماعيل وإسحق ويعقوب والأسباط ...

السؤال : إذا إطّلّعنا على الكتاب المقدس نرى ما أنزل على إبراهيم وإسحق ويعقوب والأسباط , لكن لا يوجد حرف واحد في التوراة يذكر أن إسماعيل كان نبيا أو أنزل عليه وحي . ثم لماذا لا يذكر ماذا أنزل على إسماعيل إذا كان يعرف . ألا نرى أنه من أحد أسباب رفض اليهود والمسيحيين له هو موضوع إسماعيل ثم كيف يكون مصدقا لما بين يديهم من الكتاب والكتاب لم يذكر أن إسماعيل كان نبيا , ولم يذكره حتى بشيء حسن .

طباعةالبريد الإلكتروني

التعليقات   

-3 #19 فادي 2012-03-26 08:33
حضرة الصديق مصطفى : الله عندما اعلن عن نفسه من خلال كتابه لم يكن يريد ان يكون كتابه اعجازي بالمعنى الأكاديمي للكمة , بان ان قوّة كتاب الله هو بالوحي الواضح وبتقديم الحقائق الروحية لخلاص الإنسان وبحفظه اياه عبر العصور ( اي الكتاب ) , وهذا ما كان يفتقده القرأن , اي الوحي الإلهي وحل مشكلة الخطية , أما بالنسبة لهذه الأحرف الغير مفهومة وهل تظن ان هذه هي طريقة الله لتقديم ذاته وجوهره وطبيعته وكينونته كخالق للكون وكمخلص للبشرية , مع الأسف كل المحاولات لكي تجمع هذه الأحرف قد بادءت بالفشل لأن مصدرها ارضي وشخصاني وليس سماوي ,
لهذا يا صديقي مصطفى ان اشجعك ان تقرأ الكتاب المقدس وستجد بأن الأعجاز الحقيقي هو في نقل الإنسان الخاطىء من الدينونة الى الحياة الأبدية مع الله وهذا يحصل بنعمة المسيح عبر التوبة والإيمان " لإنك ان اعترفت فمك بالرب يسوع وامنت بكل قلبك ان الله اقامه من الأموات خلصت . لأن القلب يومن به للبر والفم يعترف به للخلاص " ( رومية 10:9 ) ,
وسنظل بمعونة الرب دوما على اتصال , واذا كان لدين ردا او استفسارا او ايضاحا فأنت مرحب بك في اي وقت
اقتباس
+1 #18 mostafa 2012-03-25 14:57
بالنسبه الى الايه الاولى حاول العلماء جمع هذه الحروف وجدوها اربعه عشر حرفا بعد حذف المكرر وجدوها تكون جمله نص حكيم قاطع له سر و هى ايضا ذكرت ليعرف بها اوائل السور تقول لى ان وان هذه السور تاتى معها اسم القران او الكتاب مثل سورة البقره وال عمران وسور كثيره ستقول لى ان كلمه القران او الكتاب لم تاتى فى كل السور التى تشتمل على هذه الحروف اقول لك ان هذه السور التى لا توجد فيها كلمه كتاب او القران او التوراه او الانجيل يوجد بها معجزه وشكرا
اقتباس
0 #17 فادي 2012-03-09 10:06
صديقي محمد : إن تحيّرك لمسألة الصلب هي امر طبيعي فالكتاب المقدس يقول عن الصليب بأنه عثرة للذين لا يؤمنون , فعليك في البداية يا صديقي ان تفهم مقاصد الله في حياة الناس , التي تبدأ بالرحمة والغفران والمسامحة , ولأن هذه الصفات هي نابعة من الله مباشرة , قصّد الله برحمته وغفرانه ان يخلص الإنسان , وهذه هي حكمة الله ان يخلص الإنسان بناء على شخص اخر يحمل كل هذا الذنب ويجب ان يكون بلا عيب ,
لهذا الزم المسيح نفسه بالصلب هذا من رحمته وحبه وغفرانه لأنه بلا عيب فهو صاحب الطبيعة الإلهية, فنعم يسوع صلب ومات من أجل ان يحمل خطايا الجميع ومن ثم قام في اليوم الثالث لكي يختم بعربون صادق عن خلاص النفس البشرية من خلال الإيمان بالمسيح . واذا كنت تريد ان تقوم بالمقارنة عن اي ديانة تصلح لهذا العصر ؟ اجاوبك ان المسيحية هي صالحة في كل الأزمنة , فالإسلام لأنه يريد ان يطبق شريعته على مجتمعاتنا يجد نفسه كأنه جسم غريب حتى على المجتمع المسلم العلماني وهم يعرفون هذا الأمر في قرارة قلوبهم ولكنهم يصمتون اما خوفا او خجلا من ان يبحثوا هذا الأمر ,
أما المسيحية فلأنها صالحة لكل زمان ومكان نجدها دوما تتكيف مع المجتمع بل تجعل المجتمع ينخرط في كلمة الله فينبثق عالم يحب السلام والغفران فتجد كل مجتمع يتبع الكتاب المقدس متقدم بكثير عن غيره , هذا يرجع للمفاهيم السامية الموجودة في كلمة الله ولا سيما في موعظة الرب يسوع على الجبل .
وأما اختلاف الأناجيل في الأسلوب هذا يعزز المصداقية , فمثلا القران تجد نسخة واحدة لا فرق فيها هذا يعزز الشك الكبير بعدم مصداقيته , لأنك تعرف التاريخ تماما ماذا حصل مع عثمان الذي ابقى على نسخة واحدة واحرق الباقي , هناك نعرف ان القرآن مصدره ليس سماوي .
فنحن بكل احترام لا نفكر بالتعصب بل اننا نحترم الجميع ونحب الجميع لهذا نريد ان نقدم لهم رسالة الإنجيل اي الخبر السار بأن الله يحبهم ويريد لهم الخلاص عبر المسيح , لهذا يا صديقي وبكل محبة ودون اي محابات او اي استفزاز ادعوك ان تؤمن بالمسيح وستجد عندها التغيير الحقيقي في حياتك فستنال الغفران والخلاص , والسلام العميق الذي يفوق كل عقل , تعال ولا تؤجل .
" الذي يؤمن بالإبن له حياة ابدية والذي لا يؤمن بالإين لن يرى حياة بل يمكث عليه غضب الله " ( يوحنا 36:3 ) .
اقتباس
+4 #16 محمد 2012-03-08 11:49
هل يعقل ان اله يصلب ويقتل؟ان عيسي لم يكن الارسول من الله مثل باقي الرسل ولا يوجد ما يثبت انه ابن الله.كما ان الاناجيل مختلفةمما يثبت انها محرفة.والمسيحية انتهي وقتها فهي كديانة لا تصلح لهذا الزمان الذى به الكثير من المؤثرات والمغريات التي تتطلب وجود دين اقوى وهو الاسلام الذي يتصل فيه العبد بربه 5مرات يوميا.ويوجد أجوبة حقيقية لهذه الشبهات ولكن يطول شرحها.وتأملوا الأعجاز العلمي في القرأن الكريم الذي أثبت انه تنزيل من رب العالمين ولكن دعوالتعصب والعواطف لكي تفهموه بالعقل فقط.وارجو ان تفكروا جيدا حتي لاتخسروا الاخرة واعلموا ان عذاب الله شديد.وقال الله في القرأن الكريم(وقالوااتخذ الله ولدا لقد جئتم شيئا ادا تكاد السموات يتفطرن منه وتنشق الارض وتخر الجبال هداان دعوا للرحمن ولدا وما ينبغي للرحمن ان يتخذ ولدا ان كل من في السموات والارض الا اتي الرحمن عبدا لقد احصاهم وعدهم عدا وكلهم اتيه يوم القيامة فرضا)
اقتباس
0 #15 فادي 2011-10-03 17:11
حضرة الزائر العزيز احمد : انت تقول أن القرأن هو مصدر كل المعرفة عن الله , والسؤال هنا كيف يكون هو كتاب الله وغير مكتوب فيه كيف أتى ادم وحواء , فالموضوع مطروح وكان ادم وجد فجأة , فإذا اراد مطلق شخص ان يقرأ القرأن فقط دون ان يلتجأ الى الكتاب المقدس فلن يجد شيء عن خلق ادم وحواء , وهنا لب وجوهر الموضوع .
لهذا يا صديقي احمد اني اشجعك ان تلتجأ الى كلمة الله الكتاب المقدس حيث هناك ستجد كل المعرفة عن الخلق وعن كل تعاملات الله مع خلائقه وشعبه عبر العصور وايضا عن خلاص الإنسان من الخطية .
اقتباس
+1 #14 فادي 2011-10-03 17:04
صديقي عيسى الخطيب : ان البيت الوحيد الذي كان موجودا في التاريخ كبيت لله هو الهيكل الذي بناه سليمان والذي كان اصلا على قلب داود ولكن الله قال لدواد ان ابنك الذي من نسلك هو الذي يبني لي البيت او الهيكل وهكذا كان . أما الله فلا يحتاج الى مسكن ليسكن فيه لأن كل الأرض والكون هو صنعه .
واما عن وجود قرأن واحد اقول لك وبكل محبة اذا راجعت التاريخ والنسخ ستعرف أنه يوجد اكثر من 50 قرأن في الحقبة التي تلت محمد ولكن تم احراقها من قبل الصحابة وابقوا على نسخة واحدة وهذا الأمر يدعوا يدعوا للشك في مصداقية هذا الكتاب .
أما الكتاب المقدس فهو مجموعة من الأسفار او الكتب التي كتبت عبر التاريخ بواسطة رجالات الله ومساقة مباشرة من الروح القدس ونحن لا ندعي ابدا انه يوجد كاتب واحد للأناجيل الأربعة , بل بكل صدق نحن نقول انه يوجد اربعة اناجيل كتبت عن المسيح كل واحد بإتجاه من شخصيته الرائعة, ومساقين من الروح القدس , وهؤلا ء الأربعة هم الأنجيل المقدس .
واما عن وصف كلمة الله لكل الأنبياء والأشخاص كخطاة فهذا امر حتمي وواقعي جدا لأن داود بنفسه اعترف بأنه خاطيء اتريد ان تجعله معصوم وهو اعترف بنفسه بخطيته " إليك وحدك أخطأت والشر قدام عينيك صنعت لكي تتبرر في اقوالك وتزكو في قضائك" ( مزمور 3:51) .
والكتاب المقدس يصف لنا وضع الإنسان بأنه خاطىء ولا يوجد احد معصوم عن الخطأ سوى المسيح " الجميع زاغوا وفسدوا معا. ليس من يعمل صلاحا ليس ولا واحد " ( رومية 12:3 ) أما العصمة عن الخطية فهي لله واحده ولأن المسيح له الطبيعة الإلهية نفسها فهو معصوم عن الخطأ الذي شابهنا بكل شيء ما عدا الخطية .
اقتباس
+1 #13 عيسى الخظيب 2011-10-01 14:16
السيد فادي:سبق وان ارسلت لك تعليقا حول تنصيبك التوراة والانجيل حكمين على القران بينما نعتبر نحن المسلمون ان القران هو الحكم-اذا كنت لا تعتقد ان الكعبة بيت الله فلا فائدة من ذكر ان ابراهيم واسماعيل بنياها او ان مقام ابراهيم هناك-لدينا فران واحد ولديكم اناجيل متعددة فايهم الصحيح؟هل يعقل ان نصدق ان التوراة التي تصف النبي داود بالزاني وهو نبي معصوم؟اما قضية الصفا والمروة وانهما من شعائر المشركين فقد كان هؤلاء يسعون بينهما امتدادا لما فعلته هاجر لجلب الماء الى وليدها واقر الاسلام ذلك كما اقر الطواف حول الكعبة والذي كان يقوم به المشركون-تخية
اقتباس
0 #12 احمد عبد اللطيف محمد 2011-10-01 07:43
اذا كنت تسال فى سؤالك من اين حواء ومن اين خلقت باالرغم من ان ذكر خلقها وخلق ابيك ادم ذكر فى جميع الكتب السماوية ومنها التوراه لكن فى الكتاب الحققيى وليس المحرف لكن ان كنت لا تصدق فاخبرنى من اين خلقت ومن اين اتيت انت ياابن ادم ويابن حواء يا اخى سابقا قبل التحريف
اقتباس
0 #11 فادي 2011-09-22 16:04
حضرة الزائر العزيز عيسى الخطيب : نرحب بك على موقع النور . أما بالنسبة لتفسير الأعداد أو الأيات في القرأن أقول لك كل كتاب يطرح نفسه بأنه كتاب الله أو بانه كتاب مميز عن الجميع ينبغي أن يسمح للجميع أن يقرأه أولا ومن ثم إعطاء الرأي فيه إيجابا ام سلبا ولله أعطى لكل إنسان الفهم الفكري والذهني حتى يستطيع أن يميز بين الصح والخطأ وهذا حق للجميع .
فمثلا أنا أشجعك على التصفح في الكتاب المقدس الذي من وجهة نظري هو الكتاب الوحيد الذي يعبّر عن رأي الله الصريح بإتجاه كل الأمور المطروحة . ولكن هذا لا يعني بأن أمنعك لكي تعطي أنت رأيك بالكتاب المقدس فهذه حرية لك , وبالنهاية عندما نقف أمام كرسي الله سيحاسب كل إنسان بحسب مواقفه .
لهذا فلنتطرح كل الأمور بموضوعية نحن نقدم الكتاب المقدس بأنه موحى به من الله ويحتوي على كل الحقائق الروحية الذي من خلاله ستعرف أن الخلاص هو بالمسيح يسوع الذي وحده يستطيع أن يمنحك الغفران . أما القرار بالقبول او الرفض فهذا يعود لك أنت , وبالنهاية كل إنسان يتحمّل المسؤولية . لهذا عليك أن تكون راضيا على إنتقاض القرأن كما نحن نحترم أراء الكثيرين في انتقاد الكتاب المقدس دون ان نوافقكهم الرأي .
سنظل على تواصل بمعونة الرب . وأهلا وسهلا بك في أي وقت .
اقتباس
+15 #10 عيسى الخظيب 2011-09-21 08:55
يا اخي:لقد اعترضت على ايات كثيره من القران وفسرتها كما يحلو لك بينما القاعدة في ذلك ان القران لا يفسر بالراي بل باقوال المفسرين كما يجب ان يكون المفسر ضليعا باللغة العربيه وسؤالي:هل قرات التفاسير قبل ان تضع رايك الشخصي؟تحية
اقتباس

أضف تعليق


كود امني
تحديث

الإنجيل المقدس مجانا
الوحي المقدس

الإنجيل المقدس مجانا

إحصل على نسختك المجانية من الإنجيل المقدس يصل إلى عنوانك البريدي أو بواسطة صديق.
شاهد فيلم المسيح
المسيح

شاهد فيلم المسيح

شاهد فيلم المسيح بلهجتك الخاصة متوفر بعدة لهجات من مختلف الدول العربية مثل اللهجة الجزائرية والتونسية والمصرية وغيرها.
إتصل بنا عبر سكايب
إتصل بنا

إتصل بنا عبر سكايب

إلى زوارنا في البلاد العربية بامكانكم الإتصال بأحد مرشدينا مباشرة من الساعة التاسعة صباحا حتى الثالثة مساء بتوقيت مصر.
شاهد قصص الأنبياء
الأنبياء

شاهد قصص الأنبياء

سلسلة قصص درامية باللغة العربية عن أنبياء الله في العهد القديم تبدأ من قصة آدم وحواء حتى قصة الملك داود.